Forsyth
مراقبة صحة الفم والأسنان

دولـة الكـويـت

البرامج المدرسية لصحة الفم والأسنان

وزارة الصحة
إدارة طب الأسنان
 

المشاكل الصحية

من المؤكد أن طبيب الأسنان سيحتاج إلى التاريخ المرضي الكامل عن الطفل المعاق قبل علاجه حتى يتلافى حدوث أي نوع من المشاكل خلال العلاج.

بعد تقييم الحالة الصحية العامة للطفل وقبل بدء تنفيذ الإجراءات العلاجية، يسجل طبيب الأسنان السيرة الطبية والعائلية وأسماء الأدوية والجرعات وعدد مرات تناولها، وملاحظة أي عرض غير طبيعي لدى الطفل، ويتباحث مع الطبيب الأخصائي حول طبيعة المعالجة السنية وطبيعة التحضير الدوائي للطفل قبل البدء بها. إذ أن هناك الكثير من الأمراض التي تشكل خطورة على حياة المريض إذا لم يتم إجراء تحضيرات مسبقة من قبل طبيب الأسنان والطبيب الأخصائي.

فالأطفال المصابين بأمراض قلبية ولادية أو الذين أجري لهم جراحة قلب مسبقا قد يكونوا معرضين لالتهاب غشاء القلب من إجراء سني بسيط إذا لم تتخذ جميع الاحتياطات، حيث يتم إعطاءهم مضاد حيوي قبل أي علاج، وكذلك الحال عند مرضى سرطان الدم.

الحركة

إن عدم حركة الطفل على كرسي الأسنان قد يكون أمرا في غاية الصعوبة، فعلى الطبيب استخدام بعض الأحزمة اللينة المانعة للحركة لمساعدة الطفل على عدم الحركة والثبات على كرسي الأسنان. كما عن استعمال فاتح الفم لمنع الطفل من العض الفجائي، وإبقاء فمه مفتوح خلال جلسة العلاج يعتبر من الأمور المساعدة جدا في العلاج، ومن الضروري أن نشرح للطفل أن هذه الإجراءات العلاجية هي لمساعدته وليس لعقابه.

وقد نلجأ في بعض الأحيان للتهيئة الدوائية أو التخدير العام وذلك حسب شدة الإعاقة.

ومن الممكن أحيانا علاج الطفل وهو على كرسيه المتحرك في حالة تعذر نقله إلى كرسي الأسنان، حيث تم استحداث كراسي متحركة نستطيع أن نحني ظهرها بوضعية نصف انحناء، وكذلك فإنه يوجد كرسي خاص بالمعاق يوضع على كرسي الأسنان ويأخذ شكل جسم الطفل، وإذا كان بالإمكان نقل الطفل إلى كرسي الأسنان فعلى الأهل أو المرافق مساعدة طبيب الأسنان لعمل ذلك.